شباب بلوزداد – وفاق سطيف ( 1-0 بعد الوقت الإضافي)

نهائي كأس الجزائر لكرة القدم

شباب بلوزداد – وفاق سطيف ( 1-0 بعد الوقت الإضافي)

أبناء العقيبة يتوجون بالكأس السابعة بعد مباراة ماراثونية

 

تُوّج نادي شباب بلوزداد بكأس الجزائر لكرة القدم لموسم 2016 -2017، بعد فوزه على وفاق سطيف بهدف نظيف في المباراة التي جرت،أمس الأربعاء، بملعب ” 05 جويلية 1962″ الأولمبي بالجزائر العاصمة بحضور جماهيري غفير و شخصيات رياضية وسياسية سامية، على غرار الوزير الأول عبد المجيد تبون، و نائب وزير الدفاع القائد صالح، ووزير الشباب والرياضة الهادي ولد علي. ورئيس الاتحاد الجزائري لكرة القدم، خير الدين زطشي.

وقد انتظر جمهور الشباب البلوزدادي الدقيقة ال118 ليتحرر بتسجيل المهاجم يحي شريف الهدف الوحيد والثمين الذي أهدى به الفوز والكأس لفريقه، بعدما انتهى الوقت الرسمي للقاء بنتيجة التعادل السلبي (0-0).

وتعتبر هذه الكأس هي السابعة في سجل نادي شباب بلوزداد، والتي جاءت بإشراف المدرب بادو زاكي الذي بات أول مدرب مغربي يُتوّج بلقب في الجزائر، والذي سيغادر بذلك النادي العاصمي من الباب الواسع عائداً إلى بلده للإشراف على نادي اتحاد طنجة في الموسم القادم (2017-2018).

وسيشارك شباب بلوزداد في الموسم القادم في مسابقة كأس الإتحاد الإفريقي لكرة القدم (كاف) فيما سيخوض وفاق سطيف دوري أبطال إفريقيا لكرة القدم بفضل نيله لقب البطولة الوطنية.

يُشار أنّ هذه هي المرة الأولى التي يخسر فيها وفاق سطيف مباراة نهائية في كأس الجزائر، كما تعتبر المرة الأولى أيضاً التي ينهزم فيها المدرب خير الدين ماضوي في نهائي بطولة كبيرة.

مراد-ح

 

 

 

كل الحقوق محفوظة 2014 © جريدة اليوم - إخبارية وطنية