ترامب يوقّع أول أوامره التنفيذية ضد قانون “أوباماكير”

ترامب يوقّع أول أوامره التنفيذية ضد قانون “أوباماكير”

 

وقّع الرئيس الأميركي المنتخب دونالد ترمب مرسوما تنفيذيا ضد قانون “الرعاية الصحية بأسعار معقولة” المعروف لدى الرأي العام في الولايات المتحدة باسم “أوباما كير” تمهيدا لإلغائه، وذلك في أولى خطواته بالبيت الأبيض عقب تنصيبه رسميا الجمعة.

ووجه ترمب الوكالات بتخفيف الأعباء التنظيمية المتعلقة ببرنامج “أوباما كير” في الوقت الذي يحدد فيه الكونغرس الأميركي كيفية إلغاء وتغيير قانون الرعاية الصحية.

وأعلن المتحدث باسم ترمب، شون سبايسر على تويتر أن الأمر يتعلق بمرسوم يهدف إلى “التقليل من الثقل” المالي لهذا القانون قبل إلغائه.

وقال البيت الأبيض إن المرسوم الذي وقعه ترمب بشأن قانون “أوباما كير” يهدف لاتخاذ تدابير من شأنها التخفيف من الأعباء الاقتصادية على المواطنين.

وأقرّ مجلس الشيوخ الأميركي مشروع قانون موازنة غير ملزم يُتيح إمكانية إلغاء قانون “أوباما كير”، في أول خطوة تتيح تقديم مشروع القانون الذي يمثل الإرث الأكبر للرئيس الأميركي المنتهية ولايته باراك أوباما، اعتبارا من فبراير/شباط المقبل.

وقال ترمب مؤخرا إنه ينبغي وضع قانون جديد مكان “أوباما كير” حال إلغاء الأخير، لكنه امتنع عن الإدلاء بالمزيد من التفاصيل عن حزمة الإصلاح الجديدة في هذا الإطار.

كما دعا في وقت سابق إلى إلغاء “أوباما كير” بأقصى سرعة، الأمر الذي قد يؤثر بشكل كبير على 23 مليون مواطن أميركي.

وفي أكتوبر/تشرين الأول الماضي، أعلنت وزارة الصحة الأميركية أن أسعار التأمين الصحي المشمولة ضمن “أوباما كير” ستزداد بنسبة 25% اعتبارا من مطلع 2017، وقال خبراء أميركيون إن ذلك سيؤثر سلبا على ملايين المواطنين.

وقدّم الحزب الجمهوري حتى اليوم أكثر من ستين مشروع قانون بهدف إلغاء “أوباما كير”، معتبرا أن جعل التأمين الصحي إجباريا يتعارض مع الحريات الفردية وينتهك الدستور الأميركي.

 

كل الحقوق محفوظة 2014 © جريدة اليوم - إخبارية وطنية